Navigation

أطعمة ومشروبات يظن معظم الناس بأنها سيئة جداً على صحتك، ولكنها في الحقيقة لا


أنا معتاد على تلك النظرات المعيبة التي أتلقاها من أصدقائي عندما يصدر فتحي لعلبة ريد بول خالية من السكر صوت قرقعة مسموعة للجميع، مع سماعهم لهذا الصوت تبدأ الأسئلة ويبدؤون بإطلاق الأحكام الاعتباطية، ففي الأسبوع الماضي قال لي أحدهم وهو يهز رأسه هزة لا تدل على الرضى: ”هذه الأشياء سوف تقتلك يوماً ما، كلها مواد كيميائية ضارة“.
الحقيقة هي أن مشروب الريد بول (على الأقل الخالي من السكر) ليس سيئاً على الصحة للدرجة التي تسمعونها بالإضافة إلى أنه يحوي 10 حريرات فقط، كما أنه يحتوي على 80 ميليغرام من الكافيين، ولنعرف مدى قلة هذه الكمية سوف نقارنها بكوب كبير من قهوة ستاربكس، فهذا الكوب يحتوي على ثلاثة أضعاف كمية الكافيين الموجودة في مشروب الريد بول الخالي من السكر، إذاً لما كل هذه المبالغة في تقدير مدى تأثيرها على الصحة العامة؟
يجب أن نذكر أيضاً بأن الدراسات العلمية قد وجدت أن مكونات المشروب الأخرى -كالفيتامين B والتورين (أحد أهم المكونات الرئيسية لمشروبات الطاقة وهي عبارة عن حمض أميني هام ومكون أساسي في بناء العضلات في الجسم) هي مكونات آمنة تماماً على الجسد البشري.
والآن وبعد أن شرحنا لكم الفكرة بشكل مبسّط لننتقل لذكر بعض الأطعمة والمشروبات ونحلل علمياً مدى صحتها على أجسامنا نحنا البشر:

1. الأطعمة الدسمة:

الأطعمة الدسمة
الخرافة: تناول الأطعمة الدسمة كالأفوكادو وزيت الزيتون سوف يجعلك سميناً.
على الرغم من شعورنا أن هذا الأمر بديهياً ولكنه غير منقول من مصادر علمية موثوقة، حيث أن البحوث العلمية لم تؤكد صحة هذا الكلام بعد وبما في ذلك دراسة نشرت في 29 آب في مجلة (لانسيت) The Lancet وتمت على عينة كبيرة من الناس تُقدر بـ135,000 شخص ضمن 18 بلداً مختلفاً، وخلال فترة الدراسة توفي نحو 6,000 شخص: 5,000 شخصاً منهم توفي نتيجة ذبحات قلبية أو كان يعاني من أمراض قلبية مزمنة بشكل عام.
ولكن وعلى سبيل المفاجأة هؤلاء الذي ماتوا نتيجة أمراض قلبية لم يكونوا من الذين اتبعوا حمية غذائية عالية الدسم، ولكنهم كانوا ممن اتبعوا حمية غذائية عالية الكربوهيدرات.
استنتج الباحثون أن الأنظمة الغذائية عالية الدسم لا تبدوا في حد ذاتها أمراً مرتبطاً بالوفاة أو أمراض القلب، ولكن الأنظمة الغذائية عالية الكربوهيدرات هي المعنية بهذا الأمر، حيث كتبوا في دراستهم: ”ينبغي إعادة النظر في مبادئ التوجهات الغذائية العالمية على ضوء هذه النتائج للخروج بنظم غذائية أكثر صحة“.

2. الغلوتين:

الغلوتين
أولاً ما هو الغلوتين؟
هو مركب بروتيني عبارة عن خليط من مادتي الغلوتنين والغليادين، وهو يشكل 80٪ من البروتين الذي تحتويه بذرة القمح والذي يتواجد بنسب معينة في دقيق القمح، كما أنه مادة لا تنحل في الماء.
الخرافة: مع مشاهدتك للمزيد والمزيد من أصدقائك ممن انخرطوا ولا زالوا ينخرطون في أنظمة غذائية خالية من الغلوتين، لربما تساءلت بينك وبين نفسك هل هناك فعلاً أمر معين يجعل هؤلاء الأشخاص يتجهون لمثل هكذا حمية غذائية؟ هل حساسية الغلوتين أمر حقيقي؟ لماذا تزداد شعبية هذا النظام الغذائي مع مرور الأيام؟
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
لدى 1٪ من سكان العالم الأجمع مرض هضمي يمسى بالداء الزلاقي (Coeliac disease)، وهو مرض مناعي ذاتي مكتسب يصيب الأمعاء الدقيقة لدى الأشخاص ذوي الاستعداد الوراثي والذين يتمتعون بقابلية جينية للإصابة به، وهذا الاضطراب الوراثي يجعل الناس حساسين لمادة الغلوتين وذلك تبعاً لمؤسسة الأمراض الهضمية الأمريكية.
بالنسبة للبقية فإن لهذه المادة اللينة القابلة للمضغ مذاق شهي لذلك ليس هناك ضرر في تناولها.

3. البيض:

البيض
الخرافة: كمية الكوليسترول الكبيرة في البيض سوف تتحول لكمية كوليسترول كبيرة في أوردة الدم.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
حتى لو كان البيض مصدراً غنياً بالكوليسترول (البيضة الواحدة تحتوي على 185 ملغ منه) فإن تناوله باعتدال لن يسبب ارتفاع كوليسترول الدم، وأول دراسة اقترحت حصول مثل هذا الأمر لم تكن على البشر بل كانت على الأرانب، لذلك تشجع وتناول البيض من دون أي قلق ولكن تذكر الاعتدال هو مفتاح البقاء بصحة جيدة.

4. الكافيين:

الكافيين
الخرافة: يُوقف الكافيين نمو جسدك كما أنه مضر للصحة بشكل عام.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
تبعاً لموقع (Mayo Clinic) المختص بالدراسات الطبية والغذائية، يمكن للشخص البالغ تناول 400 ملغ يومياً من الكافيين كحد أقصى، أغلب أكواب القهوة تحتوي وسطياً على 90-120 ملغ منه، لذلك إن كنت ممن يستهلكون 4 أكواب قهوة يومياً أو أقل فلا ضرر عليك، استمتع بهذه الأكواب قدر المستطاع.
ومع ذلك هناك مشروبات تحتوي على كمية أكبر من الكافيين، فكوب قهوة ستاربكس الكبير يحتوي لوحده على نحو 260 ملغ من الكافيين ما يجعل تناولك لكوبين منه حداً كافياً يومياً، بيدك القرار إما أربعة أكواب قهوة عادية أو كوبين كبيرين من ستاربكس.

5. المياه الغازية:

المياه الغازية
الخرافة: تتواجد هذه المشروبات في كل مكان في أيامنا هذه، من السوبر ماركت إلى محلات البقالة كلها تحتوى مياه غازية، ولم يتوقف الأمر على ذلك بل أصبحت بنكهات متعددة من جوز الهند إلى البطيخ مما زاد الطلب عليها، ولكن يدعي الناس أنها مضرة فهي تسحب الكلس من العظام كما أنها تؤدي لتجريد المينا من أسنانك وأن فقاعاتها تسبب حصً كلوية.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
المياه الغازية جيدة لصحتك كما المياه العادية، وذلك على حد قول أخصائية التغذية والمختصة المعتمدة في مجالات التغذية الرياضية (جينيفر مكدانيال)، فالماء الكربوني (الماء الفوار) يحصل نتيجة إذابة ثاني أوكسيد الكربون في الماء مما يشكّل مركباً جديداً ألا وهو حمض الكربونيك، هذه العملية تضيف الفقاعات فقط إلى الماء أي أنها لا تضيف لا سكر ولا سعرات حرارية أو كافيين، فالمياه الغازية أو المياه المعدنية أو المشروبات الغازية كالبيبسي والكوكاكولا هي كلها مصنعة بنفس الطريقة ولكن يجب عليكم الانتباه من المكونات الإضافية كالمحليات والفيتامينات وكمية السكر المضافة، لذلك نرجوا منكم أن تقرأوا النشرة المرفقة بالعلب.

6. الجبنة:

الجبنة
الخرافة: بعض الإشاعات الجديدة تقول بأن الجبنة لها مفعول إدماني كالمخدرات.
تتبعنا دراسة نَشرت ما تقوله الخرافة التي يبدو للوهلة الأولى أنها مصدر الادعاء الرئيسي، ولكننا لم نجد أي كلام يثبت هذا الشيء فيها، والدراسة بالمختصر:
قامت عدة جامعات بحثية في ولاية ميشيغان أميركا بدراسة إحصائية، حيث طلبت من عدد معين من الأشخاص ترتيب الأطعمة التي يتناولونها والتي يجدون صعوبة في التخلي عنها أو التخفيف منها، والمفاجأة هي أن الجبن كان في منتصف القائمة، ومع ذلك وقعت البيتزا والأطعمة المطعّمة بنكهة الجبن في أعلى القائمة مما جعل الناس يقولون بأن الجبن هو السبب، لا بل ذهبوا بعيداً بادعائهم وقالوا بأنه يسبب إدماناً كالمخدرات.
هل تتكلمون بجدية؟ لا نكاد نصدق أن هناك من يعتقد أن الجبن مصدر إدمان!
على كل حال ليس هناك أدلة تدعم هذا الكلام لذلك لا يمكن اعتباره كلاماً علمياً صحيحاً ودقيقاً.

7. المُحَليات الصناعية (بدائل السكر):

المُحَليات الصناعية
الخرافة: المحليات الصناعية -بدائل غير طبيعية تستخدم في تحلية الطعام والشراب عوضاً عن السكر- تسبب السرطانات.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
قامت إدارة الدواء والغذاء الأمريكية بمئات الدراسات على هذه المكونات الصناعية منها محلي السكرالوز (سبليندا باسمه التجاري) والاسبارتام (إيكوال) والسكرين (سويت & لو) والمزيد، وأشارت كل الدراسات إلى أنهم غير مضرين بالصحة في حال إضافتهم ضمن المعايير والكميات القياسية الصحية.
ولكن يجب علينا أن نعلمكم بأن هناك بعض الأبحاث الأولية الأخرى التي أشارت إلى أن المحليات الصناعية يمكن أن تُغير من تركيبة بكتيريا الأمعاء الطبيعية، مما قد يسبب ضعف شعور الرضا بكمية السكر المتناولة مما سوف يؤثر مع الاستهلاك المتكرر لها على كمية استهلاكك للسكر، مما يمكن أن يرفع سكر الدم، ولكن بقاؤك ضمن الحدود القياسية يضمن لك عدم تغيّر هذه البنية البكتيرية مع الزمن.

8. المحاصيل المعدلة جينياً GMOs:

المحاصيل المعدلة جينياً GMOs
الخرافة: تسبب المحاصيل المعدلة وراثياً السرطانات كما أنها مضرة للبيئة أيضاً.
لماذا يعتبر هذا كلاماً غير دقيق؟
حسناً لقد دُرست المحاصيل المعدلة وراثياً والتي عرفتا البشرية منذ ثمانينات القرن الماضي، كما وَجد تقرير صدر مؤخراً عن الاكاديميات الوطنية للعلوم والهندسة والطب أنها لا تشكل خطراً أكبر مما تشكله المحاصيل الزراعية الطبيعية على الطبيعية، كما لم يوجد أي دليل يفيد بأن هذه الأغذية أقل أماناً على صحة البشر من نظائرها الطبيعية.

9.الملح:

الملح
الخرافة: يسبب الملح مشاكل قلبية وزيادة في الوزن.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
لم يتخذ العلم بعد قراراً واضحاً حول كون استهلاك الملح بكميات معتدلة أمراً إيجابياً أم سلبياً على الصحة، ومع ذلك وجد تحليل تجميعي تم في عام 2011 لسبع دراسات شملت أكثر من 6,000 شخص ونشر في المجلة الامريكية لارتفاع الضغط، وجد أنه ليس هناك أي دليل قوي ومقنع يفيد بأن تقليل الملح المٌستهلك ينقص من خطر إصابة الناس بأزمات قلبية وسكتات دماغية وحتى الموت، وحتى عند أولئك المصابين به (أي أن تخفيف الملح عند الأشخاص المصابين بارتفاع الضغط غير مفيد طبعاً في حال كون الملح المستهلك بالجرعة الطبيعية القياسية).

10.الكربوهيدرات:

الكربوهيدرات
الخرافة: تساهم الكربوهيدرات بما في ذلك الأرز والخبز والبطاطا والحبوب والبطاطس في زيادة الوزن بشكل عام.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
الحد من استهلاك كل الكربوهيدرات هو أمر غير مقبول ولكن الحد من استهلاك الكربوهيدرات الموجودة في الرز الأبيض والخبز الأبيض والمعكرونة البيضاء هو أمر جيد نعم، ولكن لا يجب علينا الحد من استهلاك الكربوهيدرات الموجودة في بعض الأطعمة الأخرى كالبطاطا، فالبطاطا البيضاء هي مصدر كبير للطاقة كما يقول خبير التغذية (كريستيان هيندرسون): ”إن البطاطا البيضاء تحتوي على البوتاسيوم وفيتامين C وعلى 4 غرامات من الألياف الضرورية لحركة الأمعاء“.
فنصيحتنا لكم بأن تطبخوا البطاطا من دون تقشير، نظفوها من الخارج وتناولوها بقشرها.

11. السمك:

السمك
الخرافة: نسبة الزئبق في السمك عالية جداً مما سوف يسبب لك الكثير من الأمراض.
هل هذا صحيح، ما الحقيقة وراء ذلك؟
يتراكم الزئبق في الأسماك كبيرة الحجم كأسماك القرش والمارلين، ولكن تراكمه البسيط في أسماك البحر الصغيرة لا يشكل أي مشكلة صحية، تحتفظ إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية FDA بقائمة إرشادات حول الأطعمة البحرية غير الضارة مثل: السلمون والترويت والمحار وسمك الرنجة والسردين والماكريل في كلا المحيطين الأطلسي والهادئ، وتعتبر جميعها خيارات جيدة في حال أردت تناول وجبة بحرية صحية.
مشاركة
Banner

Hapriss Media

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد تم توليد هذا النص من مولد النص العربى، حيث يمكنك أن تولد مثل هذا النص أو العديد من النصوص الأخرى إضافة إلى زيادة عدد الحروف

أضف تعليق: